من وراء قضية المصفاة?

Posted on December 17, 2011

0


لما كل الهجوم الذي حصل على قضية مصفاة البترول، لم تحدث رشوة او جرم لكن القضاء حكم على اربعة اشخاص في السجن لمدة 3 سنوات، وكان الحكم مبني على نوايه لا احد يعرفها الا الله.
لقد كان هنالك اثنان فقط مهتمين في مشروع توسعة المصفاة في الاردن، الاخطبوط خالد شاهين وطبعا سمير رفاعي. سمير ومن خلال دبي كابيتال قام بشراء جميع شركات الطاقة في الاردن وما بقي عليه سوى المصفاة، لكن محمد رواشدة، احد المساجين المظلومين، نصح سمير بعدم التدخل في موضوع المصفاة، وكان هذا قبل ان اصبح سمير رئيس طراطير، اقصد رئيس وزراء، فبيت الموضوع سمير وقام بشر انتقام لجميع المسؤولين في موضوع المصفاة وببساطة وضعوا بالسجن. لقد شارك عدد من القضاه في هذا العمل المشين.

Posted in: Jordan