الأقلام المأجورة

Posted on January 30, 2012

1


مادح البهلوان التافه

مادح البهلوان التافه

كل يوم أتصفحُ المواقع الألكترونية وأتقصدُ قراءة مقالات لبعض الكُتاب، والهدف الحقيقي من قرائتي هو تحليل شخصية الكاتب وتقدير المبلغ الذي قبضه مقابل كتابة المقال أو البحث . Interesting, ha؟ في الأعلام الاردني وللأسف  الشديد طبعاً العديد من الأقلام المأجورة، التي لا تنفك عن نشر الأكاذيب وزرع الفتن والأحقاد في مجتمعنا الصغير. فمثلاً، محرر أحد الصحف الألكترونية يكتبُ عن باسم البهلوان وكأنهُ يكتب عن المنقذ العظيم، صاحب الفضل الرائع على الأردن، ويشير الكاتب الجبان أن معاداة باسم أُختلقت لأنه من أصول فلسطينية!!

والرد على هذا التافه، أنه من العيب بمكان ان تتحدث بهذه اللغة السخيفة في قرننا هذا، وبعد التطور الكبير الذي حدث في المجتمع. أن كل ألعابكَ وألعاب باسم البهلوان مكشوفه، فأنتم الحاقدون الذين تريدون تخريب البلاد والعباد، والقضاء على الوحدة الوطنية بين المواطنين.

ويأتي آخر، وزير تخطيط سابق (أول حرف في أسمه تيسير) يدعي الشرف والنزاهه ويقول في تصريح صحفي أن برنامج التحول الأقتصادي رائع ونتائجه موجوده على أرض الواقع، وبأسمي وبأسم كل مواطن شريف نقول لمعالي الوزير: خسأت يا شيطان الأنس، فالدنانير التي بعت ضميرك من أجلها سوف تنقلب عليك ناراً في الدنيا والأخرة وسخطً على أولادك من بعدك. فبرنامج التوغل الفسادي يا أقتصادي دمر خيرات الأردن وأفشى الفساد الذي لطخك من رأسك الى ساسك. ويأتيك الفاسد أسامة الراميني ويكتب عن ابن الأردن البار عبدالرزاق بني هاني ان استقاله جائت بتخطيط من محمد الذهبي، وهنا اريد فقط ان افسر شيء، أن الدكتور بني هاني لا يحتاج الى أحد من أشكال الراميني ليقف معه، فالله وقف معه ونصره شاء الفاسد أسامة أو رفض، لكن الذي اريد قوله أنه رغم مساوء محمد الذهبي ألا ان صرمايته العتيقة تسوى الراميني وسيده  البهلوان. وللعلم فقط، لقد استلم الراميني من البهلوان مبالغ مالية، بضعة دنانير ليكتب وساخته، فاالراميني معروف أنه من أرخص الأقلام للاستئجار.. فتحياتي الى الراميني الملقب بأبو النص في الأوصات الصحفية. يمكنك شراء أبو النص بمبلغ بسيط جداً، لا يتعدى العشرة دنانير.

خسأت يا عريب ويا تيسير ويا ماهر ويا أسامة (أبو النص) ويا ضرطان، وأن عذابكم لقريب بأذن الله.. تباً لكم ولأعمالكم يا أشباه الرجال..